من أسرار الصوم - تدريب الصغار على الصيام - مبادرة خفيفة

سونديلز 02 يونيو 2018 182 0
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات

النص لمن يريد المشاركة في المبادرة

----------------------------------------------

أيها الإخوة والأخوات السلام عليكم ورحمة الله، وأهلا بكم.


من أسرار الصوم 
تدريب الصغار على الصيام
الصومُ مدرسةٌ للتربيةِ الروحيةِ، منهجُها ربانيّ، والمعلمُ هو سيدُ الخلقِ محمدٌ صلى الله عليه وسلم، وقد فرضهُ الله تعالى على الأمةِ الإسلاميةِ في شهرِ رمضانَ من كلِ عامٍ؛ ولذا وجبَ اغتنامُ كلِ لحظةٍ منه في عملٍ صالحٍ يُقَربُ العبدَ من ربِّه عز وجل، ولعلَ من أعظمِ القُرباتِ تربيةُ الصغارِ على الصومِ حتى قبلَ سنِ التكليفِ، أي قبلَ سن البلوغِ؛ لينشأوا على طاعةِ اللهِ تعالى، ومجاهدةِ النفسِ، وأداءِ الفرائضِ.
وفي الطفلِ غرائزُ الفضولِ، وحبُ تقليدِ الكبارِ، وإظهارُ القوةِ والجَلَدِ، وهذه الغرائزُ يمكنُ توجيهُها التوجيهَ الرشيدَ لتثُمر شخصيةً إسلاميةً سويةً، تحب عملَ الخيرِ، وتسعى إليه.
وقد أدركَ الصحابةُ الكرامُ هذه الحقائقَ، وسلكُوا النهجَ القويمَ في تربيةِ أبنائِهم.
تقول الرُّبَيِّع بنتُ مُعَوِّذ فيما رواه البخاري ومسلم: "كنا نَصُومُ ونُصَوِّم صبياننا الصغارَ منهُم، ونذهبُ إلى المسجد، فنجعلُ لهم اللعبةَ من العِهْن (أي من الصوف) فإذا بكى أحدهم من الطعام أعطيناه إياه، حتى يكونَ عندَ الإفطارِ". (أي أعطيناه هذا الصوف يتلهى به حتى يحين موعد الإفطار).
ويمكنُ للوالدينِ أن يدربوا صغارَهم على صومِ بعضِ ساعاتِ من النهارِ، تَقلُ أو تكثرُ بحسب قدرتِهمْ، على ألا يكونَ فيه مَضرةٌ على صحتهم.

استمع للحلقة على أبل بودكاست

https://goo.gl/53ToRK

كما يمكنك إضافة الرابط الآتي لأي تطبيق بودكاست لمتابعة الحلقات
https://soundeals.com/khafifa

الوسوم: مبادرة_خفيفة
نشر بتاريخ 02 يونيو 2018 02:06 م
آخر تحرير 02 يونيو 2018 02:06 م

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات