سبب الشقاء في هذه الدنيا

عباس.م 20 فبراير 2017 1.1k 1
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات

متى غاب عن العبد أن (إلى ربه المنتهى) وأن (الآخرة خير وأبقى) وأن (العاقبة للمتقين) وأن (كل صغير وكبير مستطر) وأن (الحياة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر في الأموال والأولاد... وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور ) وأن الحياة (الدنيا) بما فيها من نعيم وبهرج (لا تعدل جناح البعوضة !!) وأنها (دار بلاء وابتلاء وامتحان واختبار وتدافع وتمحيص؛ ليميز الله الخبيث من الطيب) = فلا تسل في اي أودية الباطل هلك..

نشر بتاريخ 20 فبراير 2017 03:55 ص
آخر تحرير 20 فبراير 2017 03:55 ص

أضف تعليق

أحسنت كلمات تلين الحديد لمن يتأمل فيها .. جزاك الله خيرا
وأنا استأذنك أستاذ عباس محمد أن اقراءها بصوتي .. ابتسامة
0
2017-02-20T16:17:14+02:00
جاري التحميل