ماذا لو! ؟

محمد.ف 23 مارس 2021 15 0
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات

ماذا لو؟!
ماذا لو كانت العقول كالمدن.. بزحام اسواقها وتكدس مرور شوارعها..


تظل المدن يقظة... بأنوار الشوارع والمحال... ويعلو صخب نهارها ليلتحم بهرج ليلها.. هنا تتشابه ساعة منتصف الليل بساعة منتصف النهار.. ويستمر حال المدن علي هذا الحال مدعية بأنها أوجه المدنية والحيوية..
ولكن بعد فترة يهرب من ظل بعقله من المدينة وزحامها...ليبحث عن السكون ..، يبحث عن الفراغ عن التنفس بحرية..
في المدن نجد من يستطيع أن يلوذ بالفرار منها.. أما في زحمة العقول فنظل أسري لصخب ودوشة أفكارنا....
مخدوعين بأننا قادرين علي السيطرة علي كل هذا التكدس لافكار عقولنا.. لنكتشف أن مع الوقت صوت زحام الافكار وصخبها تخرج علي الملأ بصوتنا العالي...وتحفزنا الظاهر في ردودنا على من يتعامل معانا خلال يومنا....


لنعود لطبيعة المدن ونجد أن المدن تفتقد ما لدي العقول من ظهير داعم ينبض لتحيا بنبضبه العقول..

القلب

نشر بتاريخ 23 مارس 2021 01:16 م
آخر تحرير 23 مارس 2021 01:16 م

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات