تعرف على تقنية ستيريو Stereo وكيف تسجل بها

سونديلز 29 نوفمبر 2016 3.4k 1
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات
2 1

تحدثنا بشكل مقتضب في مقال سابق عن الفرق بين تقنيتي التسجيل مونو وستيريو، ولأن تقنية التسجيل ستيريو قد تستخدم بشكل يعطي المنتج الصوتي بُعدًا احترافيًا رائعا خصوصًا عند العمل على منتجٍ يمزج بين الصوت البشري والموسيقى أو المؤثرات الصوتية، لذلك سنفرد مقالاً بالتفصيل حول ماهية هذه التقنية وكيف نحصل عليها، وستدهشك التفاصيل الناتجة من التغييرات الطفيفة في زوايا وتموضع كل مايكروفون عن الآخر.

 

ماهي تقنية ستيريو؟

تستطيع الحصول عليها بكل بساطة عند قيامك بتسجيل صوت آلة موسيقية واحدة من خلال زوج من المايكروفونات، ومن ثَم قيامك بوضع التسجيلين المسجلين بواسطتهما كلٍ في مسار مستقل في برنامج التسجيل على الحاسوب، بحيث يكون أحد المايكروفونَين في قناة اليمين والآخر في القناة اليسار، مما ينتج صوتًا عميقًا.

 

التغييرات في الصوت بين القناتين تحدث وفق الآتي:

- فرق التوقيت:  وضع كل مايكروفون في مكان مختلف عن الآخر بالنسبة للآلة الموسيقية، بحيث يكون فرق التقاط صوت أحدهما عن الآخر جزء من الألف من الثانية ذلك يكفي لإعطاء تأثير ستيريو على المنتج النهائي.

- فرق التردد: وضع كل مايكروفون وفق زاوية مختلفة عن الآخر بالنسبة للآلة الموسيقية، سيعطي اختلاف في التردد، وكلما زادت الزاوية كلما كان تأثير ستيريو أكثر وضوحًا.

 

أهم طرق انتاج تقنية ستيريو

 سيتم شرح الطريقة من خلال توضيح الآتي: نوع المايكروفون ونمط القطبية، تموضع كل مايكروفون بالنسبة للآخر وكليهما بالنسبة للآلة الموسيقية، كيف نخلط الإشارتين معًا، كيف سيكون الصوت النهائي.

 

الطريقة الأولى: طريقة A/B

- نوع المايكروفون: مايكروفونات من نوع أحادي القطبية، صغيرة الغشاء، من نوع المكثف condenser.

- التموضع: يوضع المايكروفونان في مواجهة الآلة الموسيقية، ويفصلهما عن الآلة الموسيقية مسافة 25 سم، ويبتعدان عن بعضهما مسافة 50 سم، ومتجاوران بشكل متوازي.

- خلط الإشارتين: توضع كل إشارة منفردة من المايكروفون في مسار مختلف أحدهما يسار والآخر يمين.

- كيف ينتج الصوت النهائي: يتشكل صوت استيريو من خلال فرق وصول الصوت من الآلة الموسيقية إلى المايكروفون البسيط جدًا والذي قد لا يتجاوز الجزء من الألف من الثانية، وكذلك الحال بالنسبة للتردد.

 

الطريقة الثانية: طريقة X/Y

نوع المايكروفون: مايكروفونات اتجاهية القطبية، صغيرة الغشاء، من نوع المكثف.

التموضع: يوضع المايكروفونان في مواجهة الآلة الموسيقية، ولا يبعدان عن بعضهما أي مسافة من الجهة الأمامية للمايكروفون، ويفصل بينهما زاوية بمقدار "90-135 درجة" من الجهة الخلفية.

خلط الإشارتين: نفس طريقة A/B.

كيف ينتج الصوت النهائي: يتشكل صوت استيريو من خلال الفرق في التردد فقط، حيث لا يفصل بينهما مسافة مع الآلة الموسيقية. وذلك يتسبب في ظهور تأثير ستيرير بشكل أقل من الطريقة الأولى.

 

الطريقة الثالثة: طريقة ORTF

نوع المايكروفون: مايكروفونات اتجاهية القطبية، صغيرة الغشاء، من نوع المكثف.

التموضع: يوضع المايكروفونان في مواجهة الآلة الموسيقية، وويتم الفصل بينهما بزاوية 110 درجة من الأمام، وبمسافة 17 سم من الخلف.

خلط الإشارتين: نفس طريقة A/B.

كيف ينتج الصوت النهائي: تعتبر هذه الطريقة خلط ما بين الطريقتين الأولى والثانية، ويتشكل صوت استيريو من خلال الفرق في التردد والمسافة، وذلك يتسبب في ظهور تأثير ستيرير قد يكون مصاحبًا بصوت المحيطة بالغرفة لذك يفترض استخدامها في استوديوهات معزولة.

 

 الطريقة الرابعة: طريقة زوجي Blumlein

نوع المايكروفون: مايكروفونات ثنائية الإتجاه "نمط 8"، صغيرة الغشاء، من نوع المكثف.

التموضع: نفس طريقة A/B ولكن بدون مسافة فاصلة.

خلط الإشارتين: نفس طريقة X/Y.

كيف ينتج الصوت النهائي: بمقارنة هذه الطريقة مع طريقة X/Y الصوت سيتم التقاط جزء أكبر من الضوضاء المحيطة بالغرفة.

 

 الطريقة الخامسة: طريقة منتصف / جانب

نوع المايكروفون: مايكروفونان مختلفان، أحدهما: صغير الغشاء، قلبي أو أحادي الإتجاه، والآخر: كبير الغشاء، ومن نوع ثنائي الإتجاه "نمط 8".

- التموضع: يتم وضع المايكروفون أحادي الإتجاه بمقابل الآلة الموسيقية، والذي سيمثل الجزء "منتصف" في هذه الطريقة، ويتم وضع المايكروفون ثنائي الإتجاه بزاوية 90 درجة مع الآلة الموسيقية، وسيمثل الجزء "جانب" من هذه الطريقة، ويكون المايكروفون الأول أعلى من الثاني أو مجاور له من منطقة الرأس.

- خلط الإشارتين: هذه الطريقة  بها بعض التعقيد لذلك اتبع التعليمات التالية:

* خذ نسخة من الموجة الناتجة من المايكروفون في وضعية "جانب".

* اعكس  الاتجاهية لهذه الموجة.

* ادمج الموجتين النسخة والأصلية من مايكروفون وضعية "جانب" وحولهما من مونو إلى ستيريو.

* اخلط الموجة من مايكروفون وضعية "منتصف" مع الموجتين الستيريو من وضعية "جانب" ثم اضبط العرض، كلما كان العرض أكبر في موجة ستيريو في وضعية "جانب" كلما كان تأثير ستيريو النهائي أفضل.

كيف ينتج الصوت النهائي: قد يكون التسجيل في وضعية "جانب" به بعض التعقيد، إلا أنه السبب في كل الامتيازات بدون آثار سلبية للناتج النهائي بحيث:

* امتيازات تأثير ستيريو من طريقة A/B.

* امتيازات تأثير مونو من طريقة X/Y.

* وتستطيع إضافة تأثير  شبيه بطريقة زوج Blumlein إن أردت بزيادة الضوضاء المحيطة في الغرفة.

 

بانتظار تجاربكم وملاحظاتكم في التعليقات، وفي حال وجود أي استفسارات لا تترددوا في طرحها، قد تحتاج في البداية لتدريب أذنيك ليصبحا أذنان موسيقية تستطيع ملاحظة الفروق الطفيفة، مع الممارسة ستصل لهذا المستوى.

نشر بتاريخ 29 نوفمبر 2016 10:58 م
آخر تحرير 30 نوفمبر 2016 12:57 ص

أضف تعليق

معلومات رائعه ومقال مثري فعلاً
السؤال هنا.. مدى الجدوى من تطبيق الستيريو على التعليق الصوتي (الصوت البشري)؟
0
2016-12-21T14:00:22+02:00