متى يجب على المُعلِن تجديد الصوت المعتمد لإعلاناته

إسراء.ا 06 يوليو 2017 737 2
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات

أصبح التعليق الصوتي أو voice over شائع الاستخدام في الكثير من الأعمال الحالية سواء في إعلانات أو رد آلي أو أفلام وثائقيّة ودبلجة أفلام باختلاف أنواعها، وغيرها من الأغراض التي تستلزم التعليق الصوتي في تصميمها لظهور بصورة مقبولة للجماهير والمستهلكين؛ هذا مما عزز ضرورة التأني في اختيار الصوت المناسب المُراد استعراضه، وتجديده إذا اقتضت الضرورة لذلك.

 

متى يجب على المُعلِن أن يجدد الصوت المعتمد لإعلاناته:

هناك العديد من العوامل التي تستدعي المُعلِن أن يغير الصوت الذي يستخدمه في إعلاناته ومنها:

  • الإعلان قديم ولا يواكب مستجدات الحياة: اختلاف الظروف المجتمعيّة والثقافيّة فالتغيير سنة من سنن الكون، فعلى أساسه يتغير تعامل الإنسان مع ظروفه المحيطة، ونظرًا لأننا في عصر السرعة والثورة التكنولوجيّة؛ يستوجب تغيير الصوت المعتمد للإعلانات، فلا يجوز عرض الإعلان منذ 10 سنوات بنفس الصوت، فإن معايير الجودة تختلف باختلاف الحقب الزمنيّة لكل جيل.
  • مراعاة للفئة العمرية المُستهدفة: إن الشركة يتعين عليها اختيار الصوت المناسب للشريحة العمرية المستهدفة في منتجاتها، فعلى سبيل المثال، يتم عرض إعلان تليفزيوني عن منتجات الأطفال حديثي الولادة، فالفئة المُستهدفة هنا هي الأمهات، لذا يكون الصوت المناسب في معظم الأحيان صوت سيدة يحمل في طياته حنان وهدوء الأم وهكذا.
  • الصوت المناسب للمنتج: بالتأكيد لا يمكن لشركة أن تستعمل نفس الصوت في جميع إعلاناتها المختلفة؛ فيتوجب عليها تغيير الصوت المعتمد بتغير المنتجات المعروضة، مع ملاءمته لما سبق ذكره من فئة مستهدفة، ونوع المنتج، حيث أنه إذا تواجد شركة تعرض منتجاتها من الأجهزة الكهربيّة، سواء من تلفاز إلى أجهزة الهاتف النقّال وما إلى ذلك من تفاوت في التطور التكنولوجي لتلك الأجهزة.
  • مواكبة المناسبات الدينية والاجتماعية: تماشيًا مع مستجدات المجتمع يفترض على الشركات تجديد صوت إعلاناتها بل وتجديد إعلاناتها بالكامل في أوقات المناسبات الدينية والاجتماعية المختلفة.

 

أما عن وسيلة اختيار الصوت المناسب أصبح الوضع سهلًا عن ذي قبل، فلا ضرورة للإعلان عن الحاجة لمعلق صوتي ثم عمل اختبارات للمتقدمين فهنا منصّة سونديلز التي أتاحت خدماتها لجميع العُملاء فهي تعطي مساحةً واسعة ومتنوعة للأصوات المُناسبة من شتّى البِقاع، دون التقيد بحدود جغرافيّة مما يوفر الكثير من الجهد والتكاليف في طباعة الإعلانات والسفر، وتجاوزٍ لحدود المكان؛ حتى يصل العميل إلى أنسب صوتٍ لإعلانه، ويتم العمل بصورة جيّدة.

 

ومن كل ما سبق فإننا نشير إلى أنه بقدر ما لتجديد المنتج وتطويره أهميّة كبيرة حتى يلقى رواجًا ويحقق أرباحًا مُرضيه، فإن تجديد طبيعة عرض الإعلان والصوت المُرافق له لا تقل أهميّة؛ لذا وجب الحرص عليها من الشركة.

نشر بتاريخ 06 يوليو 2017 09:59 م
آخر تحرير 06 يوليو 2017 09:59 م

أضف تعليق

تسلم على الموضوع
0
2018-11-23T00:28:02+02:00
على المعلن أن يغير من صيغة الإعلان أيضا وليس فقط صوت المعلق وأن يبحث دائما عن عناصر مهمة وجديدة تبرز ماهية هذا المنتج بطرق عدة سواء بالتعليق أو الغناء وغير ذلك ....وموقع ساونديلز حقيقة غني بالأصوات المهمة ..القوية والقادرة .
0
2017-07-02T04:38:04+02:00
آخر القراء
Alkhansa.A 2021-06-15T23:17:55+02:00
Abdalla.A 2021-03-30T15:08:27+02:00
Faress.A 2021-03-02T21:12:49+02:00
Tarek.A 2021-02-27T13:52:28+02:00
Awatif 2021-02-12T02:23:58+02:00
ثابت.ع 2021-01-28T17:23:55+02:00
أسعد.ا 2020-10-09T22:58:41+02:00
Tasneem.A 2020-08-21T16:24:10+02:00
عمرو.ح 2020-07-09T00:04:02+02:00
حمد.ا 2020-06-21T08:01:03+02:00
Muna.S 2020-05-28T13:06:56+02:00
Sudqi.M 2020-05-14T13:06:19+02:00
محمد.ر 2020-03-17T08:46:20+02:00
Usama.M 2020-02-16T02:05:00+02:00
فاطمة.م 2020-01-02T02:34:47+02:00