للحوار الصوتي وظائف عديدة تعرف عليها

Ebrahim.F 06 يوليو 2017 2.9k 2
سجل الآن وشارك في الحوار واستفد من الخبرات


الحوار هو جزء أصيل من الصوت الإنساني الذى يصدر يوميًا ونتناقله ونسمعه من حولنا، وهذا الصوت المتمثل فى صورة حوار، لابد وأن تكون له معاييره الخاصة التى تميز بينه وبين غيره من الأصوات حتى يَصْلُح لِأَن يكون حوارًا يحمل فكرة أو رسالة أو إشارة ما من مرسل إلى مستقبل، بحيث تؤدي تلك الرسالة الغرض التى أُنْشِأت من أجله، ولا شك أنه إذا كانت هنالك معايير وضوابط عامة يجب توافرها فى الحوار بشكل عام كما أوضحنا، فإنه من بابٍ أَوْلى أن تتوافر تلك الضوابط والقواعد فى الحوار السينمائي أو الدرامي بمعنى أصح.

فهي مهنة صناعة الحوار وتنفيذه على أرض الواقع بُغْيَة تحقيق هدف ما وتوصيل رسالة ومعلومة ما لملايين المشاهدين والمستمعين، مع ضرورة الأخذ في الاعتبار بأن الجمهور غير متواجد في نفس لحظة التحاور، وبالتالي لابد من أن يكون هنالك إخراجًا فنيًا على أعلى مستوى وبأقصَى دِقَّة كي يتيح للمشاهد فهم أصول وخفايا ذاك الحوار وليس ذلك بالأمر الهيِّن، ولكن لابد من تنسيقٍ تامٍ ما بين الصورة والصوت كي تَبْرُزْ لدينا واقعية على المشهد يمكن للمتفرج من خلالها استنباط واستشعار حيوية الموقف وصدقه.
وما سبق يوضح كيف أن الحوار الصوتي مهم جدًا في توصيل الرسالة والهدف المرجو، ولتوضيح الصورة أكثر، سنعرض فيما يلى أبرز وظائف الحوار الواجب توافرها عند تصميمه لاسيَّما فى مجال صناعة السينما.

 

الوظائف العامةللحوار الصوتي

هناك العديد من الوظائف التى يمكن استنتاجها من أي حوار صوتي ولكن بالطبع هناك وظائف رئيسة لابد لأي حوار أن يُوَفِّرها بِحَق وإلا اعْتُبِرَ فاشلا لم يُحَقِّق الهدف منه، وتلك الوظائف هي:

 

تطوُّر القصة story advancement

وتطوير القصة بمعنى أن الحوار هو الوسيلة شبه الوحيدة التي بإمكان المشاهد أو المستمع أن يتعرف من خلالها على تطور الأحداث وماذا حدث وماذا سيحدث، وذلك من خلال نقاشات فريق العمل، بينما الصورة وحدها لا تكفي بالتعرف على كافة المعاني والتفاصيل.
وهنا يجب الإشارة لِما يُسَمَّى بالحوار والذي يساعد كثيرًا في فهم الحَدَث، وعلى سبيل المثال عندما يتناول الفيلم قصة تاريخية ما تستدعي التعرف على تدرُّج الأحداث، فإن هذا لا يمكن توضيحه سِوى بالحوار الصوتي التوضيحي والتفسيري والذي بإمكانه اختصار عصور وحِقَب زمنية طويلة فى دقيقة واحدة من الحوار الصوتي المُنَسَّق، وذلك عبر شرح شخصيات ليست موجودة وأماكن وأزمنة وعادات وتقاليد يصعب تمثيلها.

 

التعريف بالشخصية

أي عمل فني درامي يقوم على تعاون ومشاركة من عدة شخصيات يؤدي كل منها دورًا كي تخرج القصة على الوجه الأكمل، ويجب على المشاهد كي يفهم القصة وتفاصيلها جيدًا أن يعلم كل شخصية من شخصيات العمل، ويتعرف جيدًا على العديد من مواصفاتها وميولها واتجاهاتها، ومستواها الوظيفي والتعليمي والإجتماعي.... إلخ، وتلك المواصفات لا يمكن التعرف عليها إلا من خلال الحديث الصوتي لتلك الشخصيات، وتفاعلها مع الآخرين وكيفية التحدث واللهجة والأسلوب وما إلى ذلك.

والحوار مفيد جدًا للتعرف على تلك التفاصيل الكامنة بالشخصية، حيث أن الكلمة الصوتية قد تعطيه أكثر من معنى وِفْقَ الأسلوب واللهجة المستخدمة، كما أنها توضح كَم المشاعر ونوعها ومدى فرط تلك المشاعر أو فتورها.

 

إثارة المشاعر المختلفة

إثارة المشاعر لا يشير فقط لمشاعر الحب بل يُقْصَد بها كل أنواع المشاعر من حب وكره وحزن وسعادة وألم وفرحة وطموح وتفاؤل .... إلخ، تحتاج لصوت بشري مناسب يُعَبِّر عنها ويكون قادرًا على غرس تأثير تلك الكلمات في نفوس الجمهور من خلال طريقة نطقه للكلمات وإيحاءاته الصوتية المختلفة والتي يصعب على الصورة وحدها توصيلها.

 

 

التتابع Continuity

يشير التتابع هنا إلى استمرارية الأحداث من خلال الحوار المزدوج بين شخصيات العمل، فإنه إذا كان الحوار فرديًا -أي شخصًا بمفرده يسرد حكاية أو موقف ما- غالبًا ما يكون مُمِلًا وغير مشوقٍ ولا واقعيٍ كأن يتم عرض المشهد التمثيلي بين اثنين أو أكثر أمام الكاميرا وحينها سيكون أكثر وقعًا في نفوس الجمهور، وسيساعد على تابع واستمرار الأحداث بمرونة ويسر.

 

مما سبق نستنتج أن الصوت ذو أهمية بالغة لنجاح وتمرير أي عمل فني؛ ولذلك يجب أن يتم اختيار الشخص المؤدي لأي دور بعناية حسب مواصفات صوته، وأن يكون ذلك الاختيار نابعًا من اختبارات دقيقة.

نشر بتاريخ 06 يوليو 2017 11:50 ص
آخر تحرير 06 يوليو 2017 11:50 ص

أضف تعليق

مقال مفيد جدا بالنسبة لي، شكرا
1
2019-08-19T22:45:07+02:00
آخر القراء
سارة.ا 2021-02-14T04:09:32+02:00
Ramy.A 2021-01-24T12:56:37+02:00
فارس.ا 2021-01-24T09:36:35+02:00
خلود.ج 2020-10-18T08:48:56+02:00
زياد.م 2020-09-23T21:20:11+02:00
Wael.M 2020-09-01T15:38:37+02:00
محمد.ع 2020-07-03T11:54:36+02:00
عبادة.ب 2020-07-02T14:06:02+02:00
منة.ا 2020-03-30T09:58:24+02:00
Sara.A 2020-01-10T22:10:09+02:00
خلود 2019-12-19T18:10:08+02:00
حسن.خ 2019-11-14T22:47:05+02:00
Hanan.A 2019-11-06T14:55:45+02:00
Ahmed.E 2019-11-04T17:13:56+02:00
Almutassim.A 2019-10-11T01:47:58+02:00